الصفحة الرئيسية

رغم العقوبات.. إيران تعترف بهبوط طائرة أمريكية على أراضيها

الآن برس : اعترف مسؤول إيراني، بهبوط طائرة أمريكية في مطار مهر آباد في العاصمة طهران، ثم توجهها بعد ذلك إلى مطار مدينة تبريز شمال شرق البلاد، الأسبوع الماضي.

وتساءلت وسائل الإعلام الإيرانية المعارضة عن سبب هبوط الطائرة في مطار مهر آباد وسط طهران، وهو مطار يستخدم للرحلات الداخلية، وعدم هبوطها في مطار الخميني الذي يستخدم للرحلات الخارجية والدولية.

وقال المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الإيراني رضا جعفر زادة، الأحد، إن “الطائرة الأمريكية التي هبطت في مطار مهر آباد وهي من طراز بوينغ 737 هي ملك لمجموعة من التجار الهنود الذين يعملون مع إيران لأغراض تجارية، ويتم استخدام هذه الطائرة لبرامج اقتصادية”.

وأضاف جعفر زادة لوكالة أنباء الطلبة “إيسنا” الإيرانية، أن “مطار مهر آباد لديه إمكانية استخدام رحلات جوية أجنبية، وبالتالي يستقبل الطائرات التجارية إذا لزم الأمر”.

بدوره، قال مصطفى صفائي، المدير العام للمطارات في محافظة أذربيجان الشرقية، إن “الطائرة كانت تحمل تجارًا من الهند”، داعيًا إلى “ضرورة عدم إثارة” ما وصفها بـ”الشائعات”.

وأوضح صفائي أن “الطائرة وصلت إلى مطار مدينة تبريز الثلاثاء الماضي في الساعة 16:14 بالتوقيت المحلي، وغادرت تبريز في نفس اليوم الساعة 22:46 إلى بومباي”.

وكان موقع “آمد نيوز” الإيراني المعارض، كشف الثلاثاء الماضي، أن طائرة تابعة لأحد البنوك الأمريكية حطت في مطار مهر آباد وسط طهران في الساعة التاسعة من صباح اليوم.

ونقل الموقع عن مصادر خاصة لم يكشف عنها، أن “طائرة تابعة لأحد البنوك الأمريكية مسجلة باسم (N) حطت في مطار مهر آباد في العاصمة طهران في الساعة التاسعة صباحًا، وغادرت المطار في الساعة الرابعة عصرًا”.

ونشر الموقع صورة قال إنه حصل عليها من جهات متنفذة في مطار مهر آباد، دون أن الكشف عن الغرض الذي من أجل تواجدت هذه الطائرة الأمريكية في طهران، أو الحمولة التي كانت على متنها.

ارام نيوز