الصفحة الرئيسية

ريهام سعيد تتعرض لحادث مروع مع زوجها وابنها ونقل السائق في حالة خطرة

تعرضت الإعلامية ريهام سعيد لحادث مروع مع زوجها وابنها يوم الأحد الماضي، ليتم تداول صورة للسيارة بعد أن تهشمت على مواقع التواصل.

 

وقال مصدر مقرب من ريهام سعيد إنها ترفض الكشف عن أي تفاصيل تخص الحادث، مضيفاً أن وضعها الصحي جيد رغم تعرضها لكدمات بسيطة، بحسب تصريحه لمصراوي.

أما المؤسف في الأمر، والذي كشفه المصدر هو أن السائق في حالة حرجة ومازال في المستشفى وأجرى عملية جراحية من جراء الحادث، حيث تهشم الجانب الأيسر من السيارة بشكل كامل.

صورة لسيارة ريهام سعيد بعد الحادث المروع
وكان نشر أحد أصدقاء ريهام سعيد صورة لسيارتها وهي مهشمة بعد الحادث، وتمنى لها السلامة والشفاء ليتسبب تعليقه في موجة من التساؤلات، عن الذي وقع لها؟ وما هو وضعها الصحي الآن؟

الجدير بالذكر أن ريهام سعيد تواجه مشاكل في حياتها المهنية، وذلك بعد حصولها على البراءة على إثر قضية خطف الأطفال التي اتهمت فيها، لتواجه مشكلة أخرى مع رفض قناة النهار أن تخرج على المشاهدين مجدداً من خلال برنامج مباشر على الهواء، وتفضيلهم تسجيل برنامجها منعاً للأزمات، إلا إنها رفضت الأمر.

ووقع خلاف بين قناة النهار وريهام سعيد، ليصل الأمر إلى حد تقديم البلاغات في أقسام الشرطة.