الصفحة الرئيسية

لهذا السبب رفضت “النقض” التصالح مع مبارك ونجليه في “قصور الرئاسة”

أودعت محكمة النقض، برئاسة المستشار فرحان عبد الحميد بطران، اليوم الاثنين، حيثيات قرارها بعدم قبول عرض طلب التصالح المقدم من الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ونجليه جمال وعلاء، في قضية “القصور الرئاسية”.

وقالت المحكمة، في حيثياتها، إن المشرع رسم طريقًا لرفع طلب التصالح إلى محكمة النقض لعرضه على إحدى دوائرها الجنائية في حال صيرورة الحكم باتا، وهو أن يرفع النائب العام طلب التصالح مشفوعاً بالمستندات المؤيدة له ومذكرة برأي النيابة العامة إلى محكمة النقض لتتولى عرضه على إحدى دوائرها الجنائية لنظره في غرفة مشورة.

مصراوي