الصفحة الرئيسية

5 شهداء وعشرات الإصابات في غزة

استشهد خمسة فلسطينيين  وأصيب العشرات، مساء الجمعة، برصاص الاحتلال في جمعة جديدة من مسيرات العودة وكسر الحصار تحت عنوان “انتفاضة القدس”.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد 3 مواطنين برصاص الاحتلال شرق البريج، فيما استشهد مواطنين في رفح واصيب 60 منها 50 بالرصاص الحي من بينها 3 خطيرة ومن بينهم 10 اطفال.
وارتفعت حصيلة الشهداء منذ 30آذار/مارس الماضي إلى  203 شهداء، وأكثر من 22 ألف مصاب برصاص الاحتلال وبالاختناق على الحدود الشرقية لغزة.
وتواصل مسيرات العودة فعاليتها للجمعة التاسعة والعشرين على التوالي، في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي واشتداد الخناق على قطاع غزة.
وأطلقت الهيئة الوطنية العليا لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار، على اليوم “جمعة انتفاضة القدس”، مشددة على أهمية “تحويل حواجز الاحتلال بالضفة لساحات اشتباك مفتوحة، التحاما مع مسيرات العودة في غزة، ودفاعا عن الثوابت والمقدسات وإسقاطا لصفقة القرن، وتصديا لسياسات الاستيطان والتهويد”.
وأضافت أن “الجماهير الثائرة، أثبتت أنها قلعة صلبة متينة عصية على الاختراق، وستتحطم على أسوارها كل محاولات إفشال مسيرات العودة وكسر الحصار”، مؤكدة أن “تحقيق حلم العودة صار أمرا حتميا لا مفر منه، وكسر الحصار أضحى على مرمى حجر”.