دبي – (العربية نت): أكدت سلطنة عمان مساندتها لجهود السعودية لاستجلاء الحقيقة في ما يتعلق بقضية اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

ودعت مساء الأحد إلى عدم التسرع، وإلى التثبت قبل إصدار أي أحكام.

وأتى موقف السلطنة العمانية بالتزامن مع صدور عدة مواقف متضامنة مع المملكة في وجه التهديدات والتلميحات بإمكانية اتخاذ إجراءات ضدها.

فقد أعلنت كل من الإمارات والأردن والجامعة العربية، وقوفها إلى جانب المملكة، ورفضها لأي تهديد يطال السعودية.

وكان مصدر مسؤول في الخارجية السعودية أكد في وقت سابق، الأحد، أن المملكة تجدد رفضها التام لأي تهديدات ومحاولات للنيل منها سواءً عبر التلويح بفرض عقوبات اقتصادية، أو استخدام الضغوط السياسية، أو ترديد الاتهامات الزائفة، التي لن تنال من السعودية ومواقفها الراسخة ومكانتها العربية والإسلامية والدولية، ومآل هذه المساعي الواهنة كسابقاتها هو الزوال، وستظل المملكة حكومة وشعباً ثابتة عزيزة كعادتها مهما كانت الظروف ومهما تكالبت الضغوط.