الصفحة الرئيسية

خبيرة أممية: اليمن أكبر بؤرة للكوليرا في القرن الواحد والعشرين

قالت خبيرة أممية، اليوم الثلاثاء، إن اليمن أكبر بؤرة لانتشار وباء الكوليرا في القرن الواحد والعشرين.

جاء ذلك خلال ندوة، ، “إقامة مجتمعات سلمية في دول الصراع — سوريا، اليمن، ليبيا” التي قدمتها مؤسسة “ماعت” للسلام والتنمية وحقوق الإنسان بالتعاون مع التحالف الدولي للسلام بالأسبوع العربي للتنمية وفقا لوكالة “سبوتنيك الروسية”.

وذكرت الخبيرة الأممية “إستريد ستكاليبرغ”، أن أكثر من من 22 مليون شخص يحتاجون للطعام والعلاج والاحتياجات الأساسية، وأن البيانات المتعلقة بهذه الشرائح هي بيانات دقيقية، خاصة أن هناك العديد منهم بات في المرحلة الخطرة، كما أن وباء الكوليرا أصبح يهدد الملايين وهي أزمة كبرى يصعب مواجهتها.

وأضافت أن الأطفال انخرطوا في عمليات العنف بشكل كبير ويشكلون خطورة على المجتمع، وأن عمليات تأهيل الأطفال تسير على أكثر من جانب، خاصة أن السلوكيات تنتقل من جيل إلى جيل، وهو ما يستوجب العمل على وضع خطط ممنهجة.

وأكدت أن الأمم المتحدة أكدت أن اليمن أكبر بؤرة لانتشار وباء الكوليرا في القرن الواحد والعشرين، وأنه لابد من معالجة الأمر من خلال العمل الجماعي التعاوني بين المنظمات المعنية.