الصفحة الرئيسية

فائض التجارة السعودية يرتفع

صعد فائض ميزان تجارة السعودية الخارجية (النفطية وغير النفطية)، بنسبة 112 بالمائة، على أساس سنوي في أول تسعة أشهر من 2018.

وحسب مسح للأناضول، استنادا على بيانات صادرة عن الهيئة العامة للإحصاء في السعودية (حكومية)، الإثنين، بلغ فائض الميزان التجاري 117.8 مليار دولار.
وبلغ فائض الميزان التجاري للسعودية، خلال الفترة المناظرة من 2017، نحو 55.6 مليار دولار.
يأتي ذلك، بفعل صعود أسعار النفط الخام، الذي يمثل مصدر الدخل الرئيس للسعودية (تصدر 7.2 مليون برميل يوميًا).
وارتفعت قيمة الصادرات السلعية (النفطية وغير النفطية)، بنسبة 40.9 بالمائة، إلى 216.8 مليار دولار، بينما ارتفعت الواردات 1.5 بالمائة، إلى 98.9 مليار دولار.
وصعدت قيمة الصادرات “النفطية” للسعودية خلال الفترة المذكورة، بنسبة 40.9 بالمائة‏، إلى 171.2 مليار دولار.
وارتفع الفائض التجاري السلعي (نفطي وغير النفطي) للسعودية خلال 2017، بنسبة 104 بالمائة، إلى 90.9 مليار دولار، مقارنة مع 44.5 مليار دولار في 2016.