الصفحة الرئيسية

الليلة.. مانشستر يونايتد يبحث عن “ريمونتادا” أمام باريس سان جيرمان في دوري الأبطال

لا صوت يعلو داخل بريطانيا، فوق صوت المباراة الهامة لفريق مانشستر يونايتد، الذى يحل فيها ضيفًا على فريق العاصمة الفرنسيه باريس سان جيرمان، فى إياب دور الـ 16 من مسابقة دورى أبطال أوروبا.
وتتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة اليوم الأربعاء، نحو ملعب “حـديقة الأمراء”، عندما يستضيف فريق باريس سان جيرمان الفرنسى، نظيره مانشستر يونايتد الإنجليزي، في تمام العاشرة مساءً.
يسعى فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، لتحقيق عودة تاريخية، بعد الخسارة المذلة التي تعرض لها على ملعبه ووسط جمهوره في لقاء الذهاب، أمام نظيره باريس سان جيرمان، على ملعب “أولد ترافورد”، بهدفين دون رد.
كما شهد لقاء الذهاب حالة طرد للاعب الفرنسى بول بوجبا، وذلك فى الدقيقة الـ 89 من عمر المبارة، وعلى أثرها تم إيقافه للقائين، ليغيب عن لقاء الإياب المرتقب.
كما سيغيب أليكسيس سانشيز عن اللقاء، برفقة كل من ماتيتش، لينجارد، ماتا، هيريرا، دارميان، جونز، فالنسيا ومارسيال، عن صفوف الفريق الإنجليزى خلال المبارة، وذلك بداعى الإصابه.
وتشهد تلك الفتره انتعاشة فى خط هجوم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزى، وذلك بعد تسجيله 8 أهداف خلال أربع لقاءات خاضها من بعد لقاء ذهاب دورى الأبطال، ولم تُخترق دفاعاته إلا بثلاثة أهداف فقط خلال تلك المواجهات.
فيما يدخل الفريق الباريسى اللقاء وهو واضع قدم فى ربع نهائى البطولة الأعرق بالقارة العجوز، وذلك بعد الفوز فى لقاء الذهاب، بهدفى بريسنال كيمبيمبي فى الدقيقة الـ 53، وبعدها بـ 6 دقائق فقط أحرز كيليان مبابي هدف المباراة الثانى، ليصبح أول فريق فرنسي يحقق الفوز في ملعب “أولد ترافورد”.
وستشهد تلك المباراة عودة النجم الأوروجوياني إيدنسون كافاني مهاجم الفريق الباريسى، من الإصابة التى تعرض لها في الفخذ، يوم التاسع من فبراير الماضي، فى مواجه نظيره بوردو في الدوري الفرنسي، مما أبعدته عن لقاء الذهاب أمام الفريق الإنجليزى.
ويحاول النجم الفرنسى كيليان مبابي، مهاجم سان جيرمان، الحاصل على لقب أفضل لاعب شاب فى بطولة كأس العالم 2018، أثبات تواجده وقدرته على قيادة الفريق الباريسى، فى ظل غياب النجم البرازيلى نيمار دا سيلفا.
ويأمل أبناء الألمانى توماس توخيل، المدير الفنى لفريق سان جيرمان، كسر عقدت دور الـ 16 مع الفريق الباريسى، بعدما ودع البطولة في الموسمين الماضيين بخسارتين أمام عملاقي الليجا ريال مدريد في 2018، بخمسة أهداف لهدفين، وأمام برشلونة في 2017 بـ 6/5.