الصفحة الرئيسية

تضامن واسع وتنديد باعتقال الصحفي اليمني فتحي بن لزرق

الآن برس :  إرام نيوز -تضامن عدد من الصحفيين والنقابات والهيئات والمكونات السياسية في اليمن، مع الصحفي فتحي بن لزرق رئيس تحرير صحيفة عدن الغد، الذي اعتقل صباح اليوم الإثنين، من طرف جهة مجهولة.

وأصدرت نقابة الصحافيين اليمنيين في محافظة عدن ظهر اليوم بيانًا “تعبر عن استنكارها وإدانتها لعملية الاختطاف التي تعرّض لها الزميل الصحفي فتحي بن لزرق عضو نقابة الصحفيين اليمنيين ورئيس تحرير صحيفة عدن الغد والذي لا يعرف مكان احتجازه حتى الآن، ومن هي الجهة التي تحتجزه دون مسوغ قانوني”.

وعبّرت النقابة “عن أسفها الشديد لحدوث مثل هذه الأعمال الخارجة عن القانون في العاصمة المحررة والمؤقتة عدن” محملة وزارة الداخلية وإدارة أمن عدن “المسؤولية الكاملة تجاه ما يتعرض له الزميل الصحفي فتحي بن لزرق من عملية اختطاف واحتجاز غير قانوني”.

ودعى بيان نقابة الصحافيين اليمنيين بمحافظة عدن “مجلس النقابة واتحاد الصحافيين العرب والاتحاد الدولي للصحافيين بمخاطبة الحكومة الشرعية بالعاصمة عدن بمتابعة الإفراج عن الزميل فتحي بن لزرق”.

من جانبه دان المجلس الأعلى للحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب اعتقال الصحفي بن لزرق، وأعلن تضامنه التام معه، مطالبًا الجهات الأمنية بسرعة الكشف عن الجهة التي قامت باعتقاله.

كما دان التجمع الديمقراطي تاج الجنوب العربي قيام قوة أمنية تتبع أمن عدن باعتقال رئيس تحرير موقع وصحيفة “عدن الغد” وطالب بالإفراج الفوري وغير المشروط عنه، مبينًا “رفضه لتكرار هذه الأساليب من قبل كائن من كان بحق الكتاب والصحفيين والنشطاء دون مصوغ قانوني يستوجب ذلك”.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي تضامنًا واسعًا منذ إعلان اعتقال بن لزرق صباح اليوم، وأطلق ناشطون على موقع “تويتر” وسم أفرجوا_عن_فتحي_بن_لزرق، حيث غرد عدد من المتضامنين، مطالبين بالإفراج عنه، ومحاسبة الجهة المسؤولة عن اختطافه.

ومنذ إعلان اعتقاله صباح اليوم لم تتكشف أي تفاصيل حول الجهة التي تقف وراء الأمر، كما لم تدل الجهات الأمنية في العاصمة المؤقتة عدن، بأي تصريح حول مصيره.